Now Reading
احتجاجات في المغرب بعد الوفاة المائساوية لبائع السمك

احتجاجات في المغرب بعد الوفاة المائساوية لبائع السمك

تظاهر آلاف المغاربة الغاضبين في عدة مدن أمس الأحد بعد أن سُحق بائع سمك من مدينة الحسيمة الشمالية حتى الموت في شاحنة لضغط النفايات أثناء محاولته استعادة أسماك صادرتها منه الشرطة.

وأدى الحادث الذي وقع يوم الجمعة إلى ظهور تعليقات غاضبة على وسائل التواصل الاجتماعي ضد الانتهاكات الحكومية والظلم. ودعا لاحتجاجات أمس الأحد ناشطون من حركة 20 فيفري التي كانت قد نظمت احتجاجات خلال فترة الربيع العربي عام 2011.

وقال حسين المرابط وهو ناشط من بلدة امزورن حيث شارك الآلاف في جنازة الضحية والاحتجاجات التي أعقبتها “لم أر حشدا بهذا الحجم خلال الأعوام القليلة الماضية .. على الأقل منذ عام 2011 .. الكل يشعر بأنه سحق في شاحنة النفايات هنا.”

وصادرت الشرطة يوم الجمعة الأسماك التي أحضرها محسن فكري (31 عاما) بعدما اشتراها من الميناء. كانت السلطات قد منعت صيد أسماك أبو سيف لفترة معينة.

وأفادت السلطات ووسائل إعلام محلية بأن فكري قفز إلى الشاحنة لمنع إتلاف بضاعته فسحقته شاحنة النفايات بداخلها.

واندلعت المظاهرات في الحسيمة وبلدات أخرى في منطقة الريف. وفي الدار البيضاء وفي الرباط العاصمة حيث احتشد المئات مرددين شعارات تفيد بأن محسن فكري قتل وأن المسؤول عن ذلك هو “المخزن” وهو تعبير يشير إلى المؤسسة الملكية وحلفائها.

المصدر: فرانس 24

Facebook Comments


All Rights Reserved © 2020 Wepost Magazine. Made with Love By WEBIWEBI STUDIO.

Scroll To Top