Now Reading
حملة ”قاطع الغلاء تعيش بالقدا” تغزو الفيسبوك وتلقى تفاعلا كبيرا من التونسيين

حملة ”قاطع الغلاء تعيش بالقدا” تغزو الفيسبوك وتلقى تفاعلا كبيرا من التونسيين

تحت شعار “قاطع الغلاء تعيش بالقدا” أطلقت مجموعة من الشباب مؤخرا حملة في إطار مجموعة خاصة تم انشاؤها على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، بغاية مقاطعة المواد التي تشهد ارتفاعا في أسعارها وتؤثر بشكل كبير في تراجع القدرة الشرائية للمواطن ولا سيما الشرائح الاجتماعية محدودة الدخل.

 وقد انطلقت هذه الحملة بطريقة عفوية عبر الدعوة لمقاطعة مادتي البطاطا والموز نظرا لرتفاع سعريهما، في اطار حملة مصغرة شعارها “خليه يخمج”، وقد لاقت الحملة تفاعلا كبيرا في ظرف قياسي، لينخرط آلاف رواد موقع التواصل فايسبوك في الحملة، ويتجاوز عدد المنخرطون في المجموعة إلى حدّ اللحظة 700 ألف عضو.

وأشارت  احدى القائمات على الحملة، نوال نور الدين اليعقوبي، (موظفة في شركة خاصة) في تصريح أمس الجمعة لوكالة تونس إفريقيا للأنباء، الى أن الهدف المنشود يتمثل في تحسين القدرة الشرائية للمواطن والتخفيض في الأسعار عبر مقاطعة المنتجات التي تجاوزت أسعارها المعقول، ومحاربة المضاربين والسوق الموازية، فضلا عن المساهمة في تغيير العقلية عبر التأسيس لمجتمع واع، يؤمن بثقافة المقاطعة ويدعمها.

وأكدت اليعقوبي نجاح الحملة التي تجاوزت النطاق الافتراضي لتشمل العمل الميداني من قبل المتطوعين بالمجموعة الذي يقومون بمتابعة الأسعار بشكل يومي من مختلف المناطق ملاحظين تراجع أسعار مادتي الموز والبطاطا بعد مقاطعتهما، لافتة الى أن الحملة ستشمل خلال الفترة القادمة بعض المنتجات الاستهلاكية الأساسية الأخرى والتي سيتم تحديدها عبر اجراء استفتاء آخر بين أعضاء المجموعة.

 

 

Facebook Comments


All Rights Reserved © 2020 Wepost Magazine. Made with Love By WEBIWEBI STUDIO.

Scroll To Top