أصغر رئيسة بلدية في تونس تتخلى عن السيارة الإدارية وتطالب بتخصيص ثمنها لدعم مشاريع التنمية بمنطقتها

0 855

تترأس مروى الدريدي، بلدية منزل عبد الرحمان من معتمدية منزل جميل التابعة لولاية بنزرت، هي مهندسة وتبلغ من العمر 27 سنة، وتعدّ أصغر رئيسة بلدية بالجمهورية التونسية.

وأكدت مروى في تصريح لراديو جوهرة أف أم بأنّها تخلّت عن حقها في التمتع بسيارة إدارية، وطالبت بتخصيص ثمنها لدعم مشاريع التنمية بمنطقتها.

وأشارت في تصريحها، الى أنّها تمكنت رفقة جميع أعضاء المجلس البلدي من الانتهاء من أشغال الملعب البلدي مع فائض بقيمة 43 ألف دينار من القيمة المالية المخصصة له، كما تم الانتهاء من أشغال تصريف المياه وتحجير الأنهج بالمنطقة، وصيانة وترميم شوارع الأزقة القديمة، الأمر الذي ساهم بشكل هام في تجميل المنطقة.

تعليقات
Loading...