Now Reading
متعهدة حفلات سعد لمجرد في باريس تشنّ عليه هجوما ناريا وتتضامن مع لورا بريول (فيديو)

متعهدة حفلات سعد لمجرد في باريس تشنّ عليه هجوما ناريا وتتضامن مع لورا بريول (فيديو)

بعد الظهور الأخير للفتاة الفرنسية “لورا بريول” الذي اتهمت فيه الفنان المغربي سعد المجرد باغتصابها، من خلال الفيديو الذي صورته مؤخرا، فاجأت ماجدة لكرامي، المتعهدة السابقة لحفلات الفنان سعد لمجرد في باريس، متابعيها بتعليق ناري على الفيديو المذكور و دعت الفتيات اللواتي كنّ ضحية لمجرد إلى أن يخرجن عن صمتهن ويدعين عليه في القضاء الفرنسي.

وتناقل متابعو وسائل التواصل الاجتماعي مقطع فيديو ظهرت في لكرامي وهي تعلن تضامنها مع الفتاة، قائلة إنها لا تعتقد أن لورا هي من تسببت لنفسها الجروح والكدمات التي ظهرت على جسمها. 

وأضافت متعهدة الحفلات السابقة للنجم المغربي:” لقد كنت مقربة من قضية اعتقال سعد لمجرد،  ومصادري أقرت لي  بأن الكدمات التي ظهرت على جسد لورا كانت بسبب الاعتداء الجسدي الذي تعرضت له على يده “.

وأشارت إلى أنها تلقت رسائل مسيئة وانتقادات بسبب ما اعتبره بعضهم تغييراً في رأيها، مضيفة: “لم أغير رأيي. كل ما فعلته هو أنني فتحت عيني”.
وتابعت: “أدعمها 200 في المئة. فليس من امرأة تستحق أن تعنف إلى هذه الدرجة”. وختمت: “نظراً لتصرفه (لمجرد) تجاهنا لا أرى أنه موضع ثقة”.

 يذكر أن  إلهام بوزيد المسؤولة عن الشركة التي كانت تستعد لتنظيم حفله في قصر المؤتمرات في باريس يوم 29 أكتوبر 2016 من العام الماضي. سبق لها أن رفعت دعوى قضائية ضد سعد لمجرد بعد اعتقاله بأيام، لتطالب بتعويض عن الخسائر التي تعرضت لها بسبب إلغاء الحفل الغنائي الذي كان من المقرر أن يقدمه سعد في فرنسا.

Facebook Comments


All Rights Reserved © 2020 Wepost Magazine. Made with Love By WEBIWEBI STUDIO.

Scroll To Top